الاثنين، 6 فبراير، 2012

شكل رقم (3) و (4) من معرض رسومات نحتية في الفراغ

شكل رقم (3) بعنوان: "اعتزاز" Glory













 
                   علي الصهبي- "اعتزاز" - عام2004 -برونز مصقول- ارتفاعه 28 
                   سم على قاعدة رخامية سوداء دائرية الشكل قطرها 11 سم مجموعة 
                   خاصة  بالفنان.    


Aly El-Sohby. "Glory".  2004.  Polished bronze. 28 cm high 
on  circular  blacken  marble  base and  diameter  11 cm.
Collection the artist.

نبذة عن العمل النحتي الملون:

العمل المسمى "اعتزاز"  Glory من خامة البرونز المصقول، وهو يمثل تركيزًا على خاصية مقاومة شد البرونز، وإبراز قدرته على إنتاج شكل يتجاوز الملازمات الجسدية لشكل الإنسان الأمر الذي أدى إلى الاهتمام بالفراغ الذي يحيط بالكتلة ويحتضنها إلى الحد الذي أصبح فيه حجم الفراغ أكبر من حجم الشكل النحتي. ويرتكز هذا العمل على قاعدة تقليدية دائرية الشكل ساعدت على ظهور حركة انسابية ساكنة عند الدوران حول العمل النحتي حيث يظهر الفراغ ثم يختفي ليظهر مرة أخرى باستمرار الدوران حول العمل النحتي.
       ومن ناحية أخرى، تظهر الانعكاسات الضوئية على سطوح العمل النحتي نتيجة لسقوط الضوء فيكتسب الشكل لمعانًا مما يؤدي إلى إضفاء الضوء والظل على الخطوط والسطوح والكتل مما ساعد على ربط حركة الخط بالشكل الفراغي، كأن الخط يحيط بالفراغ، كأن الفراغ هو الشكل المراد التعبير عنه، الأمر الذي أدى إلى وجود معنى إنساني، وهو "اعتزاز".

شكل رقم (4) بعنوان: "انسجام" Harmony  



 
                   علي الصهبي-"انسجام" -عام 2004- برونز مصقول- ارتفاعه 23سم
                   على قاعدة رخامية سوداء دائرية الشكل قطرها 10سم- مجموعة خاصة
                   بالفنان.

            Aly El-Sohby. "Harmony". 2004 Polished bronze. 23 cm
            high on circular blacken marble base  and diameter 10 cm.
            Collection the artist.

نبذة عن العمل النحتي الملون:

العمل المسمى "انسجام" Harmony  من خامة البرونز المصقول، وهو يمثل كتلة نحتية صغيرة يخرج منها خطان مائلان ثم ينحينان على هيئة قوسين أحدهما صغير ونهايته محدبة، والآخر كبير ونهايته محدبة أيضًا بحيث تتلامس نهاية القوس الكبير المدبب بحافة القوس الصغير مكونة فراغًا نافذًا في الشكل النحتي، وكأن الخطين في حالة انسجام، الأمر الذي نشأ عنه أن حجم الفراغ أصبح أكبر من حجم الكتلة النحتية نظرًا لانغلاق خطوطه الخارجية.
وعند دوراننا حول العمل النحتي، نجد أنه ليس كامل الاستدارة إذ أن العمل النحتي يحتاج إلى أن يُرى من الأمام والخلف فقط حيث تكون السيادة للحجم على حساب الكتلة النحتية.
       ومن ناحية أخرى، تظهر الانعكاسات الضوئية على العمل النحتي نتيجة لسقوط الضوء على الخطوط والسطوح والكتل فيكتسب الشكل لمعانًا مما يؤدي إلى إضفاء الضوء والظل على الخطوط والسطوح والكتل الأمر الذي أدى إلى وجود معنى "الانسجام".
 
 
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق