الخميس، 9 فبراير، 2012

ملخص بحث: ثقـــوب في النحـت الملـون


ثقـــوب في النحـت الملــون


    يتناول هذا البحث التجريبي إنتاج ثقوب في النحت الملون، تتضمن أربعة محاور مختلفة، بادئًا بالمحور الأول وهو استخدام اللون الطبيعي للخشب في الأشكال النحتية الملونة، ويلي ذلك المحور الثاني، وهو استخدام البرونز في الأشكال النحتية الملونة، ثم المحور الثالث والمتمثل في استخدام البوليستر في الأشكال النحتية الملونة، ثم المحور الرابع والأخير فيقدم استخدام البوليستر الممزوج بالألوان في الأشكال النحتية الملونة.

    ويلاحظ المتأمل لهذه الأعمال النحتية الملونة، أنها تتضمن ثقوبًا مارة بالكتلة النحتية الملونة، وهي تحمل معنيين، أحدهما رمزي، والآخر حقيقي، فالمعنى الرمزي للثقوب مرتبطًا بأن مجال النحت الملون يعد مجالاً جديدًا يحتاج إلى مساهمة كل فنان أو نحات في السعي نحو سد هذه الثقوب في النحت الملون بإنتاج أعمال نحتية ملونة حتى يكتمل مجال النحت الملون، وتوظيفاته المتعددة، ويصبح قادرًا على مواكبة العصر الذي نعيش فيه، بما يتضمنه من تقدم علمي وتكنولوجي مرتبط بالبيئة التي نعيش فيها، في شتى مجالاتها سواء أكانت هذه البيئة داخلية أو خارجية.

     أما المعنى الثاني الحقيقي وراء اسم الثقوب في النحت الملون، فالمقصود منه أن هذه الثقوب هي الفتحات أو الفارغات المارة بالكتلة النحتية الملونة، التي تتضمن العديد من الخامات الطبيعية كالخشب أو البرونز المصقول، وكذلك الخامات الصناعية كالبوليستر الملون والبوليستر الممزوج بالألوان .


القاعة المستديرة – نقابة الفنانين التشكيليين-
الجزيرة -  في الفترة من 10/6/2001 حتى
21/6/2001.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق